التامين الهندسي وأهميته للمقاولين

التأمي الهندسي
التأمي الهندسي

التامين الهندسي هو تامين يقوم بكل أنواع الحماية من الاضرار والخسائر والتلفيات لجميع اعمال المقاولات الخاصة بالمشروعات سواء الهندسية او المعدات او ماكينات الاعمار والبناء، ويشمل أيضا التامين الهندسي المسؤولية ضد الغير بكل ما يتعلق بالخسائر في الممتلكات او الاضرار الجسدية التي تنتج عند القيام بالمشروعات.وقد بين عبد الرحمن الغريميل عضو لجنة وسطاء التامين وإعادة التامين ورئيس لجنة التوعية والاعلام بانه على الجميع ان يتفهم طبيعة وثيقة التامين الهندسي والذي يشمل عدة أشياء منها التامين ضد اخطار التركيب وتعطل الآلات والمعدات الخاصة بالمقاولين، كما يجب معرفة ماذا تغطي هذه الوثيقة وما هي الإضافات الاستثنائية التي يمكن اضافتها وكذلك توضيح الجوانب القانونية.وأشار الى التامين الهندسي بدأ العمل به في المملكة المتحدة وذلك اثناء الثورة الصناعية وكثرة التفجيرات في المراجل بسبب قله الخبرات فيمن يقوم بتشغيل هذه الآلات، لذا فقد تم عمل جمعية تأسيسه بمانشستر باسم (Manchester Steam Users Association) في عام 1854 والذي بدورها قد ساهمت في تقليل نسبة الحوادث والانفجارات من خلال فحص المراجل بشكل دوري من قبل منتسبي هذه الجمعية وتقديم الاقتراحات والتوصيات الى مالكي هذه الآلات. ، ولخطورة الوضع وكذلك الحاجة الى التامين فقد ظهرت اول وثيقة تامين انفجار مراجل ( (Boiler Explosion Policy ليتم تطوير التامين الهندسي بعد عمليات التوسع في الاكتتاب ليشمل: تامين بعض المكائن الأخرى مثل الرافعات والمصاعد والتوربينات الكهربائية والمولدات وذلك نتيجة حدوث عدة حوادث المختلفة لبعض هذه الأجهزة والمكائن مما أدى الى ظهور وثيقة تعطل المكان لتغطيتها (Machinery Breakdown Policy)

كما أوضح ان النسق السريع والمتطور والحاجة الضرورية للحماية التأمينية قد أدى الى ظهور وثائق مختلفة وبعدة اشكال لتغطي عدة اخطار إضافية منها تامين كافة اخطار المقاولين وتامين المعدات والآلات وتامين جميع مخاطر التامين وتامين فقد الأرباح نتيجة عطل الآلات وتامين اخطار الاعمال الهندسية المدنية المنجزة وتامين المسؤولية العامة تجاه الغير تامين المسؤولية المهنية (المعماريون والمهندسون المدنيون) وتامين إصابات العمل وتامين الأجهزة الالكترونية والحاسب الالي.كما أشار ان على المقاولين التامين على المشروعات التي يتم القيام بها من قبلهم الالتزام، للحد من المخاطر التي من الممكن ان تحدث وكذلك لعدم إيقاف او التأخير في انهاء هذه المشروعات وذلك باختيار التغطية التامينية المناسبة وتسديد التعويضات اللازمة في حالة وقوع أي اضرار.واكد على ضرورة العمل على زيادة الوعي التاميني لدى الجميع والتأكيد على انه شيء أساسي وليس لتكلمه وانهاء الأوراق الرسمية لاستخراج تراخيص المشروعات، ويجب ان يؤخذ ان التامين الهندسي هو الضمان لاستمرارية المشروع وحمايتها حتى الانتهاء من المشروع. كما أوضح ان تكلفة التامين الهندسي لا يتجاوز 0.1% من قيمة وتكلفة المشروع، وبرر الى ضعف الاقبال الى التامين الهندسي قلة الوعي لدى المقاولين بأهمية هذا التامين.واكد ان التغيرات التي تحدث في الاقتصاد السعودي لتحقيق رؤية 2030 وتنفيذ المقاييس اللازمة من اجل تحقيق هذه الرؤية ترفع من همم الجميع وتضعهم امام مسؤولية وطنية للتوكيد على التزام الشركات الهندسية والاستشارية والمقاولات بعمل وثائق تامين لتغطية المشروعات الكبيرة.وأشاد الغريميل بالدور الذي تلعبه مؤسسة النقد العربي السعودي في مساعيها الى تطوير قطاع التامين رغم الصعوبات التي يواجهها هذا القطاع، موضحا ان التقدم والرقي بقطاع التامين لن يأتي الا بتضامن جهود جميع المنتسبين الى هذا القطاع بالإضافة الى الجهات الحكومية والخاصة في تنفيذ جميع القرارات والقوانين الخاصة بالتامين، وكذلك العمل على تشجيع شركات التامين على تقديم افضل الخدمات التأمينية والعمل على إرساء روح المنافسة للارتقاء بهذا القطاع، مشيرا ان المبادرة تساهم في نشر الوعى بأهمية التامين الهندسي لدى الشركات الهندسية والاستشارية وكذلك الشركات المنفذة للمشروعات وخاصة المشروعات الحكومية الكبيرة وللحد من الخطورة المحتملة والناتجة عن التصميم الهندسي وما قد يحدث من احتمال وقوع حوادث واعباء مالية كبيرة.

المصدر:

جريدة الرياض