انخفاض أسعار تامين السيارات بالإمارات

هيئة التأمين الامارات
هيئة التأمين الامارات

أكد المدير العام لهيئة التامين في الامارات الاستاذ إبراهيم عبيد الزعابي ان أسعار تامين السيارات انخفضت بنسبة تصل الى 20% خلال النصف الأول من العام الحالي 2018 مقارنه بنفس الفترة من العام السابق. وأفاد ان شركات التامين وعددها 48 شركة تعمل على اكتساب حصص سوقية إضافية بعمل وثائق التامين الشامل وضد الغير وذلك بأسعار تنافسية تصل للحد الأدنى المسموح به في كثير من الفئات. وأوضح الزعابي ان التنافس في قطاع التامين يتم في نطاقه الطبيعي والمساعد للقطاع، حيث ان شركات التامين ملتزمة بأسعار وثائق التامين التي حددتها الهيئة بنسبة 100%، واكد انه لا يوجد أي مخالفات تم رصدها منذ بدء العمل بوثيقة التامين الموحدة على المركبات في بداية عام 2017م. كما أكد ان شركات التامين لديها الحق في تخفيض السعر عن الحد الأدنى عند عقد اتفاقيات مع القطاعين الحكومي والخاص للتامين على المركبات للعاملين بهذه القطاعات، كما يستفيد أصحاب السجل النظيف من الحوادث من هذه التخفيضات.

وأشار الزعابي ان الهيئة قامت بتطبيق الحد الأعلى والادنى لأسعار وثائق التامين على المركبات وذلك بالتزامن مع بد العمل الوثيقتين الجديدتين للتامين على المركبات لضمان حماية القطاع من الممارسات الغير النظامية والتنافسية، وأضاف انه كان من الضرورة خلال السنوات الأولى لتطبيق الوثيقتين، مع احتمال تحرير سعر الوثائق خلال السنوات القادمة على ان يتم تسعيرها حسب توصيات الخبير الاكتوارى وحسب رؤية الهيئة التي اقرتها في السابق. وأضاف الزعابي ان القيمة التي اعتمدتها الهيئة احتساب السعر المتفق عليه بين المؤمن له وشركة التامين في وثائق التامين الشامل، يعتمد على عدة أشياء منها نوع السيارة وموديلها والاضافات والمسافات المقطوعة، والتي تعتبر هي القيمة الفعلية الملزمة في حالات الفقد او الخسارة الكلية للمركبة.اما بالنسبة للتامين ضد الغير فأكد الزعابي ان بما ان المتضرر في حالة حدوث ضرر لسيارته وحيث لا يوجد أي علاقة بين شركة التامين والمتضرر ولا يوجد قيمة سوقية للمركبة لدي الشركة فانه يتم تحديد قيمة التعويض بناء على راي خبير او العرض على معارض السيارات المرخصة واخذ متوسط القيمة للسيارة. وأوضح ان أسعار وثائق التامين في الوثيقتين تغطي جميع البدلات والمصاريف الإدارية والعمولات، مشيرا انه وفقا لهذا النظام تكون نسبة التحمل على المخطئ فقط، كما تم تحديد حد معين لنسب التحمل وبذلك فانه تم منح شركة التامين الحق في التخفيض عن الحد الأعلى لنسب التحمل. وأشار الى ان هيئة المواصفات الوطنية تقوم حاليا بإعداد ترتيب وتصنيف ورش اصلاح السيارات لتكون هذه الورش مؤهلة وقادرة على تصليح السيارات بجودة كبيرة، كما انه على الشركة منح تمكين المتضرر او المؤمن له اللجوء الي أي ورشة اصلاح معتمدة لفحص سيارته. للتأكد من اصلاح سيارته بالشكل المطلوب. وإذا ظهر ان اصلاح السيارة لم تكن على الوجه الاكمل فان شركة التامين ملزمة بإصلاح السيارة، وأفاد الزعابي ان نسبة الحوادث قد انخفضت بشكل كبير بعد اصدار نظام توحيد الوثيقة على المركبات. كما انخفضت عدد الشكاوى على الوثيقة الجديدة حتى الربع الثالث من العام الحالي بنسبة 10.6% فيما كانت النسبة على الوثيقة القديمة خلال نفس الفترة من العام الماضي 89.4%.

المصدر:

Arabian Business