خمس معـلومات شخصية تؤثر على تسعير التأمين الشامل

يتساءل الكثير من حملة وثائق التأمين عن سبب التفاوت بين أسعار وثائق التأمين على المركبات من شخص إلى آخر، والتي تتفاوت بنسبة 50%، من دون أن يتوقعوا أن وظيفة المؤمن له والمسافة بين مكان سكنه ومقر عمله تؤثر بشكل مباشر على تحديد السعر النهائي للوثيقة.

وأكد خبراء أن آليات تسعير وثائق التأمين «الشامل» باتت تعتمد على العديد من العناصر الفنية (غير المعلنة)، تحدد السعر النهائي الذي يحصل عليه كل عميل.

يمكن تحديدها بـ 5 عناصر فنية للتسعير، تختلف قيمة الوثيقة بسببها من شخص إلى آخر حتى داخل شركة التأمين نفسها، موضحين أنها تشمل السجل المروري للسائق، وخبرة القيادة، ووظيفة المؤمن له، والمسافة بين العمل والسكن، ومكان الحصول على أول رخصة قيادة

ويُذكر أن هذه العناصر الفنية المعتمدة لتسعير وثائق التأمين موجودة في جميع شركات التأمين الوطنية والأجنبية العاملة في الدولة، إلا أنها تتباين من شركة إلى أخرى وفق حسابات الخبير الاكتواري والرؤية الاكتتابية لمجلس إدارة كل شركة.

المصدر:

صحيفة الاتحاد