المتحدث الرسمي لشركات التأمين: عدة أسباب تمنع توحيد وثيقة التأمين الشامل

أكد المتحدث الرسمي لشركات التامين عادل العيسي بانه لن يكون هناك توحيد لوثيقة التامين الشامل موضحا الأسباب التي تمنع توحيد الوثيقة، منها نوع السيارات وموديلها وسعرها وأيضا اختلاف السجل التامين من شخص لآخر سواء صاحب المركبة وصاحب الوثيقة.

وأشار المتحدث الرسمي ان مشاركة المؤمن له في مطالبات التامين الشامل المراد منه هو ان يكون المؤمن يشعر بالمسؤولية. وأيضا تفادي استقبال الحوادث الصغيرة والتي يكون قيمه تكاليف الإصلاح اقل من قيمة التحمل، كما يسفر الى انخفاض الحمل الإداري على شركات التامين.

كما أوضح عادل العيسي ان مؤسسة النقد العربي السعودي بالتعاون مع شركات التامين تقوم حاليا بدراسة مسالة اجبار بعض شركات التامين الطرف الأول بدفع قيمة التحمل 100% حتى وان كان الخطأ على الطرف الاخر للوصول الى صيغة واحدة لعلاجها.

المصدر:

أرقام